«كورونا».. تعرف على أسباب تفوق لقاح «مودرنا» على «فايزر»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قالت شركة مودرنا اليوم الاثنين إن لقاحها التجريبي للوقاية من كوفيد-19 فعال بنسبة 94.5% بناء على بيانات مؤقتة من تجربة سريرية في مرحلة متأخرة، لتصبح مودرنا بذلك ثاني شركة أدوية أمريكية تعلن عن نتائج تتجاوز التوقعات بكثير خلال أسبوع.

وإلى جانب لقاح شركة فايزر، الذي أظهر أيضا فعالية بنسبة تزيد عن 90% وفي انتظار المزيد من بيانات السلامة والمراجعة التنظيمية، يمكن أن تحصل الولايات المتحدة على لقاحين مصرح بهما للاستخدام في حالات الطوارئ في ديسمبر.

وسيتاح ما يصل إلى 60 مليون جرعة من اللقاحات بحلول نهاية العام.

وفي العام المقبل، يمكن للحكومة الأمريكية الحصول على أكثر من مليار جرعة من الشركتين فحسب، وهو أكثر من اللازم لسكان البلاد البالغ عددهم 330 مليونا.

واللقاحان سلاحان قويان لمكافحة الوباء الذي أصاب 54 مليون شخص في جميع أنحاء العالم وقتل 1.3 مليون. وتأتي الأنباء أيضا في الوقت الذي ترتفع فيه حالات الإصابة بمرض كوفيد-19، حيث وصلت إلى مستويات قياسية جديدة في الولايات المتحدة ودفعت بعض الدول الأوروبية إلى الإغلاق مرة أخرى.

وقال ستيفن هوج رئيس شركة مودرنا في مقابلة عبر الهاتف «سيكون لدينا لقاح يمكنه إيقاف كوفيد-19».

واستند تحليل مودرنا المؤقت إلى 95 إصابة بين المشاركين في التجربة الذين تلقوا إما علاجا وهميا أو لقاحا. ومن بين هذه الحالات، سُجلت خمس إصابات فقط بين أولئك الذين تلقوا اللقاح الذي يجري التطعيم به على جرعتين بفارق 28 يوما.

وقالت إليانور رايلي أستاذة علم المناعة والأمراض المعدية بجامعة إدنبره «وجود أكثر من مصدر للقاح فعال سيزيد من المعروض العالمي وسيساعدنا، إذا حالفنا الحظ، في العودة لما يشبه الحياة الطبيعية في 2021».

وتتوقع مودرنا أن يكون لديها ما يكفي من بيانات السلامة اللازمة للتصريح باللقاح في الولايات المتحدة خلال الأسبوع المقبل كما تتوقع تقديم طلب لاستخدام اللقاح في حالات الطوارئ خلال الأسابيع المقبلة.

وارتفعت أسهم مودرنا، التي زاد سعرها لأكثر من أربعة أمثاله هذا العام، بنسبة 15 بالمئة قبل بدء التعاملات كما ارتفعت الأسهم الأوروبية والتعاقدات الآجلة على أسهم وول ستريت مع تواتر مستجدات أخبار اللقاح.

ومن المزايا الرئيسية للقاح مودرنا أنه لا يحتاج إلى التخزين في درجات حرارة شديدة البرودة مثل لقاح فايزر، مما يجعل توزيعه أسهل. وتتوقع مودرنا أن يكون اللقاح مستقرا في درجات حرارة المبرد العادية من 2 إلى 8 درجات مئوية لمدة 30 يوما ويمكن تخزينه لمدة تصل إلى ستة أشهر عند 20 درجة مئوية تحت الصفر.

ويتعين شحن لقاح شركة فايرز وتخزينه في درجة حرارة 70 مئوية تحت الصفر، وهي درجة الحرارة المعتادة في فصل الشتاء بالقطب الجنوبي. وفي درجات حرارة المبرد العادية، يمكن تخزينه لمدة تصل إلى خمسة أيام.

وقالت المفوضية الأوروبية إن الأنباء بخصوص لقاح مودرنا مشجعة وإن الاتحاد الأوروبي يعمل لإبرام المزيد من صفقات الإمداد مع الشركات المنتجة للقاحات.

وأظهرت بيانات تجارب مودرنا، التي شملت 30 ألف متطوع، أن اللقاح يمكنه الوقاية من الإصابة الشديدة بكوفيد-19، وهو أمر لم يُحسم بعد بالنسبة للقاح فايزر. ومن بين 95 حالة إصابة في تجربة مودرنا، كانت هناك 11 إصابة شديدة بالفيروس وجميعها بين من تلقوا اللقاح الوهمي.

ومن المتوقع ن تنتج مودرنا حوالي 20 مليون جرعة للولايات المتحدة هذا العام، وأنتجت الملايين منها بالفعل وتستعد لشحنها فور حصولها على تصريح من الإدارة الامريكية للأغذية والعقاقير.

وقالت مودرنا إن أغلب الأعراض الجانبية كانت من متوسطة إلى بسيطة وإن نسبة من المتطوعين شعروا بأوجاع أكثر شدة بعد أخذ الجرعة الثانية منهم 10% عانوا من حالات إعياء كافية لتعطيل أنشطتهم اليومية وتسعة بالمئة عانوا من أوجاع شديدة بالجسم. وذكرت أن معظم هذه الشكاوى لم تدم طويلا.

وقال بيتر أوبنشو أستاذ الطب التجريبي في جامعة إمبريال كوليدج في لندن «هذه الآثار هي ما نتوقعه من لقاح فعال ويحقق استجابة مناعية جيدة».

وبدأت دول مثل الصين وروسيا التطعيم ضد كوفيد-19. وأصدرت روسيا تصريحا باستخدام لقاحها سبوتنك-في محليا في أغسطس قبل إصدار بيانات التجارب التي تجرى على نطاق واسع. وقالت في 11 نوفمبر إن لقاحها فعال بنسبة 92% بناء على تسجيل 20 إصابة في آخر تجربة كبيرة عليه.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    110,767

  • تعافي

    101,046

  • وفيات

    6,453

أخبار ذات صلة

0 تعليق