إهانة جديدة.. صورة صدام حسين أسفل أقدام المعزين في قاضي محاكمته

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

تعمدت أسرة القاضي محمد العريبي الذي حاكم الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين، إهانة صدام حسين بوضع صورة كبرى له أسفل أقدام المعزين في القاضي الذي توفي بفيروس كورونا عن عمر 52 عامًا.

ووُضعت الصورة في مدخل مجلس عزاء قاضي محاكمة صدام حسين، ما يذكر بالإهانة التي تعرض لها جثمانه بعد عملية الإعدام صبيحة عيد الأضحى الذي وافق 30 من ديسمبر عام 2006.

وتولى صدام حسين رئاسة العراق في 1979، بعد أن قام بحملة لتصفية معارضيه وخصومه في داخل حزب البعث، وفي عام 1980 دخل صدام حربا مع إيران استمرت 8 سنوات من 22 سبتمبر عام 1980 حتى 8 أغسطس عام 1988، وقبل أن تمر الذكرى الثانية لانتهاء الحرب مع إيران غزا صدام الكويت في 2 أغسطس عام 1990، ما أدى إلى نشوب حرب الخليج الثانية عام 1991.

وظل العراق بعدها محاصرًا دوليًا حتى عام 2003، حيث احتلت القوات الأمريكية كامل أراضي الجمهورية العراقية، بحجة امتلاك العراق لأسلحة دمار شامل، ووجود عناصر لتنظيم القاعدة تعمل من داخل العراق.

وبعد اعتقاله ظلّ الرئيس الراحل في عهدة الولايات المتحدة في مكان سري لم يُكشف عنه حتى الآن، إلى أن أحيل للمحاكمة أمام محكمة خاصة في عدة قضايا جنائية أقيمت ضده، وتمت إدانته بارتكاب جرائم ضد الإنسانية، فحكم عليه بالإعدام شنقا حتى الموت، وجرى تنفيذ الحكم صبيحة أول أيام عيد الأضحى الذي وافق 30 من ديسمبر عام 2006، بعد فشل الاستئناف الذي قدمه.

وضع سجادة تحمل صورة صدام حسين أسفل أقدام المعزين في قاضي محاكمته

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق