إنتل تكسر حاجز 6 جيجاهرتز للتردد مع معالجها الأحدث Core i9-13900KS

البوابة العربية للأخبار التقنية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قالت شركة إنتل إن معالجها الأسرع في فئة معالجات الحواسيب المكتبية أصبح متاحًا للشراء اعتبارًا من اليوم مقابل 699 دولارًا أمريكيًا.

وقد حظي معالج عملاقة التقنية الأمريكية (Core i9-13900KS) بهذا اللقب لتمكنه من كسر حاجز 6 جيجاهرتز للتردد لأول مرة.

وينتمي المعالج الجديد إلى سلسلة معالجات (Core i9-13900K) من الجيل الثالث عشر التي اقتربت العام الماضي من حاجز 6 جيجاهرتز مع تردد 5.8 جيجاهرتز بفضل تقنية (Turbo Boost).

وتسمح هذه التقنية لإنتل بكسر القاعدة التي تقول إن لكل معالج ترددًا معينًا يعمل به. حيث تعمل هذه التقنية على تغيير تردد المعالج. وهي تُستخدم لزيادة سرعة الأداء في المعالجات عن طريق زيادة تردد النواة، حيث تسمح لنواة المعالج أن تعمل بتردد أعلى من تردد العمل الأساسي الذي تعمل به عادةً.

ويُعد طراز (Core i9-13900KS) الجديد أول وحدة معالجة مركزية تصل إلى 6 جيجاهرتز دون رفع تردد التشغيل، وذلك باستخدام تقنية تعزيز السرعة الحرارية (Thermal Velocity Boost) الخاصة بإنتل.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

وتمكنت آبل من تحقيق ذلك عن طريق زيادة الطاقة، إذ إن الاستطاعة الأساسية لمعالج (Core i9-13900K) السابق هو 125 واط، أما في معالجها الجديد (Core i9-13900KS)، فقد رفعت إنتل هذا الرقم إلى 150 واط.

وبغض النظر عن هذا التغيير، فإن مواصفات معالج (Core i9-13900KS) تماثل مواصفات (Core i9-13900K)، إذ إنهما يحويان 23 نواةً – 8 منها للأداء و16 للكفاءة – و32 رابطًا (خيطًا) بين النوى، و36 ميجابايت من ذاكرة التخزين المؤقت الذكية (Intel Smart Cache)، و20 فتحة (PCIe).

وستدعم اللوحات الأم من طرازي (Z790)، و (Z690) معالج (Core i9-13900KS) مع تحديث نظام الإدخال والإخراج الأساسي (BIOS)، وسيبدأ تجار التجزئة بطرح المعالج اعتبارًا من اليوم بسعر يبدأ من 699 دولارًا أمريكيًا.

يُشار إلى أن أحدث معالج من إنتل يأتي قبل أسابيع فقط من إطلاق منافستها (AMD) سلسلة معالجات (Ryzen 7000 X3D)، التي تدعي الشركة أن معالج (Ryzen 9 7950X3D) سيكون “المعالج النهائي للاعبين وصناع المحتوى”.

كما يُشار إلى أن الإعلان الجديد من إنتل يأتي بعد يوم من إعلانها عن الجيل الرابع من معالجات (Intel Xeon Scalable)، وسلسلة (Intel Xeon Max)، بالإضافة إلى سلسلة وحدة معالجة الرسومات المخصصة لمراكز البيانات (Intel Max).

أخبار ذات صلة

0 تعليق