نسر ومدرج 72 وتمثال صالح سليم.. مفاجآت بالجملة في افتتاح استاد الأهلي

الحكاية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعلنت الشركة الراعية لاستاد الأهلي قرارها بوضع تمثال صالح سليم الرئيس التاريخي للأهلي في مدخل الاستاد بعد الاتفاق الذي تم بشأن إعادة تسمية ستاد السلام.

وأوضحت الشركة الراعية اليوم الأربعاء خلال مراسم تسمية ستاد الأهلي we السلام، أن مدخل الاستاد سيشهد تواجد ستاد صالح سليم، ومجسم وتمثال ضخم لنسر النادي على بوابة الملعب، وسيتم إذاعة أغنية الأهلي وفيلم تسجيلي قصير على شاشاته قبل كل مباراة.

كما كشفت الشركة عن تسمية البوابة الرئيسية باسم الأهلي والبوابات الأخرى بأسماء النجوم الراحلين، وتنفيذ نسر الكتروني يطير فوق الملعب مع بداية المباريات وعند إحراز كل هدف، مع إطلاق اسم "مدرج 72" على مدرج الدرجة الثالثة، وتنفيذ مجسم لتخليد ذكرى الشهداء في المدرج، وكذلك إطلاق اسم الراحل صالح سليم على المقصورة الرئيسية للاستاد وتخصيص مقعد خاص باسمه وتصميم مدرج للعائلات يتوافر به خدمات فندقية، ومدرج لكبار الزوار والشخصيات الهامة، ومدرج لفرق الأهلي من الناشئين والشباب.

أوضحت الشركة الراعية أن شركة استادات صاحبة حقوق إدارة الملعب عملت على تطوير كافة منشآته من خلال الممرات المؤدية للمدرجات التي ستحكي قصصا حول كل بطولة حققها الأهلي، إضافة إلى جعل نفق اللاعبين شفافا ويظهر من خلفه الكؤوس والبطولات.

هذا وسيتم تطوير غرف الملابس لتصبح مجهزة بساونا وجاكوزي وحمام بخار، وشاشة عرض باللمس للمدير الفني يشرح عليها خطة وطريقة اللعب، مع توسعة مدرج الصحفيين، وكذلك تم تخصيص منطقة آمنة للأطفال، ومنطقة لذوي القدرات الخاصة مجهزة بكراسي ومصاعد تسهل عليهم الوصول لأماكن تواجدهم وشاشات لضعاف الإبصار وتمكين ضعاف السمع من الاستماع للتعليق بسماعات وشرح بلغة الصم والبكم، وكافيهات ومطاعم وحجرات فندقية، بالإضافة إلى "الأهلي ستور" ومنطقة لانتظار سيارات وقاعة للمؤتمرات.

أخبار ذات صلة

0 تعليق