الأندية تهدد بالتصعيد ضد اتحاد الكرة برئاسة أحمد مجاهد (فيديو)

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

كشف الإعلامي عمر ربيع ياسين، عدد من الخطايا داخل اتحاد الكرة تحت قيادة أحمد مجاهد، وجاء أبرزها أزمة نادي مالية كفر الزيات، ونادي جزيرة مطروح، وقضية ناديي "إم في بي" ودلفي، بالإضافة إلى ملف حقوق رعاية كأس أمم أفريقيا 2019.

والقي عمر ربيع ياسين في برنامج "نمبر وان" على قناة "النهار"، الضوء علي ملف أزمة مالية كفر الزيات بعد تظلم نادي جزيرة مطروح وإلغاء نتيجة لقاءه أمام مالية كفر الزيات، فقد احتسبت اللجنة الخماسية التي ترأسها أحمد مجاهد فوز الزيات بثلاثية بسبب عدم وجود سيارة إسعاف في مباراة الفريقين قبل أن يقوم مجاهد بإلغاء القرار لتظلم النادي المطروحي.

من جانبه علق أيمن مجدي، المدير الفني

لنادي مالية كفر الزيات، على أزمة إلغاء نتيجة المباراة، مؤكدًا: "يجب تطبيق اللائحة وفي مبارتنا أمام جزيرة مطروح، الخصم لم يوفر سيارة إسعاف ويجب تنفيذ القرار، ولماذا بعد اتخاذ القرار يتم التراجع عن القرار".

وتابع أيمن مجدي: "بعد قرار مجلس إدارة النادي من الممكن التصعيد إلى الاتحاد الدولي وندرس الانسحاب من البطولة وهو ما حدث إهانة لنادي كفر الزيات وتم مساومتنا من أجل عدم التقدم بتظلم، بصرف لنا 50 ألف جنيه دعم للنادي، وتسلمنا الشيك ولكن بعد التقدم بتظلم لم يقوموا بصرف ذلك الشيك".

وجاءت القضية الثانية هو التراجع عن قرار صعود نادي "إم في بي" لصالح نادي دلفي، حيث صعد نادي "إم في بي" إلى الدرجة الثالثة بسبب حدوث تلاعب في نتيجة مباراة دلفي في الدرجة الرابعة قبل أن يقوم أحمد مجاهد، رئيس اللجنة الثلاثية بإلغاء قرار صعود "إم في بي" بعد قبول تظلم دلفي.

وواصل عمر ربيع ياسين كشفه عن خطايا اتحاد الكرة، وهو أزمة حقوق رعاية مصر لكأس أمم أفريقيا 2019 المقدرة بـ8 ملايين دولار، موضحًا أن أحمد مجاهد كان المسئول وقتها عن الملف المالي في اتحاد الكرة إلا أن خزينة اتحاد الكرة لم يدخلها حقوق الرعاية واستضافة المباراة بالرغم أن اتحاد الكرة تسلم مستحقات استضافة بطولة كأس أمم أفريقيا تحت 23 سنة.

وأتم: "هناك لائحة مستحدثة وهي قائمة الانتظار ولا يوجد أي اتحاد كرة في العالم قام بوضع لائحة بذلك الشكل وذلك مخالف تماماً للقانون واللوائح".

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق