8 مفاجآت من التضامن لطلاب 24 جامعة

الحكاية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وقعت الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعى، بروتوكول تعاون مع رؤساء عدد من الجامعات الحكومية، لإنشاء وحدة تابعة للوزارة داخل كل جامعة، بما يساهم فى تحقيق رؤية مصر للتنمية المستدامة 2030، ولا سيما الأهداف الخاصة بمحوري العدالة الاجتماعية وبناء الإنسان والتمكين الاقتصادي.

وتدشن وحدة التضامن الاجتماعي في 24 جامعة: عين شمس، وحلوان، والفيوم، وبني سويف، وأسوان، والأقصر، وجنوب الوادي، وسوهاج، وأسيوط، والمنيا، والوادي الجديد، والسادات، والمنوفية، ودمنهور، والزقازيق، وكفر الشيخ، ومطروح، والإسكندرية، وبورسعيد ، وقناة السويس، وطنطا، وبنها، والمنصورة، والسويس.

وهذه أبرز الخدمات التي تقدمها تلك الوحدات لطلاب الجامعات:

1- دعم الطلاب غير القادرين.

2- دعم الطلاب ذوي الإعاقة.

3- تقديم خدمات الدعم العيني والنقدي.

4- توفير الأجهزة التعويضية اللازمة.

5- إتاحة قروض ميسرة السداد، وفقا للإجراءات المتبعة ببنك ناصر الاجتماعى.

6- المساعدة في إقامة مشروعات استثمارية أو إنتاجية أو خدمية متناهية الصغر بأقل فائدة ممكنة.

7- تقديم التسهيلات اللازمة لاشتراك واستفادة الطلاب من الأنشطة البحثية التى ينفذها المركز القومى للبحوث الاجتماعية والجنائية، وكذلك منشوراته.

8- تعزيز روح الانتماء والمواطنة والتطوع والمشاركة في العمل العام وفي التنمية.

وأكدت القباج، أن هناك تعاونا مثمرا بين الوزارة والجامعات المصرية ظهر خلال أزمة فيروس كورونا المستجد، إذ قدمت "التضامن" دعما كبيرا في تأهيل المدن الجامعية وتوفير المفروشات، بالإضافة إلى توفير المياه والغذاء وعبوات النظافة الشخصية، بالتنسيق مع الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي.

وأشارت الوزيرة، إلى أن الجامعات تلعب دورا كبيرا في عمليات التغيير المجتمعي وبناء الإنسان، وأيضا في مجالات التمكين الاقتصادي وإذكاء الوعي العام لدى طلاب الجامعات، مما يعزز قواعد العدالة الاجتماعية التي تضعها القيادة السياسية على قائمة الأولويات.

وشدد عدد من رؤساء الجامعات، على أهمية التوسع في جهود محو الأمية من خلال إلزام الطلاب بتعليم أربعة أفراد قبل التخرج، على أن تساهم وزارة التضامن الاجتماعي في تغطية التكلفة، بالتنسيق أيضا مع الهيئة العامة لتعليم الكبار.

أخبار ذات صلة

0 تعليق