موظف أمام «الاسرة»: «زوجتى هربت من بلدها وطلبت الخلع في مصر»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

نظرت محكمة الاسرة، دعوى مقامة من سيدة أجنبية الجنسية، تطلب فيها الخلع من زوجها ، لاستحالة العشرة معه، إضافة إلى صدور حكم لصالحها من ذات المحكمة بتمكينها من شقة الزوجية لكونها حاضنه.
قال الزوج الذى يعمل موظف فى إحدى الدول العربية ، أمام المحكمة بانه يحمل جنسية أجنبية ،وتزوج من سيدة تحمل نفس جنسيته ،حيث وثقا عقد الزواج في سفاراتهما بمصر، واتفق مع زوجته العودة إلى بلدهما ووافقت على طلبه رغم أقامه اسرتها في مصر .
ذكر الموظف بانه تزوج منذ عام و3 أشهر، وبعد توثيق عقد الزواج في سفاراتهما بمصر، اصطحبها إلى بلدهما، وأقام معها لمدة 6 أشهر وعاد إلى عمله في احدى الدول العربية، وكانت زوجته في ذات الوقت حامل في شهر الخامس وبعد 4 أشهر من السفر انقطع الاتصال معها، وطلب من أحد اقاربه البحث عنها دون جدوى.
عاد إلى بلده للبحث عنها، وحرر محضر بغيابها، وسافر إلى مصر للبحث عنها عند أسرتها، وأكتشف بانها استولت هي وأهلها على كافة المنقولات فى شقته التي يمتلكها في مصر، بعد صدور حكم لصالحها بتمكينها من الشقة لكونها حاضنه .
تقابل مع زوجته، واخبرته بانها غادرت بلدهما، وعادت إلى مصر لكى تعيش مع أسرتها، حيث أنها شعرت بالغربة عندما تركها في بلدهما بمفردها دون أهلها، وان رفضه سفرها إلى مصر للإقامه مع أهلها، جعلها تهرب دون علمه
البداية كانت إكتشف موظف يحمل الجنسية الاجنيبة، خلال سفره باختفاء زوجته، وعندما عاد اكتشف باغلاق شقه الزوجيه، وصدور حكما من محكمة الاسرة بتمكينها منها .

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    166,492

  • تعافي

    130,107

  • وفيات

    9,360

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق