حكاية الآذان الخاطئ في الجمهورية.. و فتوى عاجلة عن موقف الصائمين

الحكاية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

واقعة غريبة حدثت اليوم، حيث رفع آذان المغرب قبل موعده بحوالي 5 دقائق في غالبية جوامع الجمهورية، وتناول الصائمون الطعام بناءا على سماعهم الاذان.
الازمة لاحظها عدد كبير من رواد التواصل متسائلين عن صحة صيامهم ليوم عرفة في ظل افطارهم مبكرا.

من جانبه قال الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، إن من كان صائما وظن غروب الشمس ودخول وقت الإفطار فأفطر، ثم تبين له أن وقت الإفطار لم يدخل فصومه صحيح على قول من قال بهذا، وهم الظاهرية، وهو وجه عند الشافعية وقول عند الحنابلة، واختاره ابن تيمية، مستدلين بأن الخطأ هنا كالنسيان لعموم قوله تعالى (ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا).

وأضاف مفتي الجمهورية، أن النسيان لا يفسد به الصوم، فكذلك الخطأ، ويتجه الأخذ بهذا القول عند عموم البلوى، والقاعدة الفقهية تقول: "مَن ابتُلِيَ بشيءٍ مما اختلف فيه فليقلد مَن أجاز".. والله أعلي وأعلم.

أخبار ذات صلة

0 تعليق