ندوة طبية بـ«ثقافة القاهرة» عن الروماتويد وأعراضه وعلاجه

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

عقدت الهيئة العامة لقصور الثقافة بالمكتبة الثقافية العامة لحي المعادي بالقاهرة ندوة طبية عن مرض «الروماتويد» للدكتورة سهير عبدالرازق مسؤول الثقافة العامة بصحة المعادي، تحدثت فيها عن مرض الروماتويد بأنه نوع من أنواع التهابات الروماتيزم المزمنة التي تصيب الشخص بهجومها على مفاصل الجسم، ومنها إلى الرئتين وأوعية القلب والكلى وأجهزة الجسم المختلفة، كما أوضحت أن الروماتويد يتسبب في تضخم وتشوهات شكل المفاصل وصعوبة تحريكها، ولا يوجد وقايه منه لأن نسبه كبيره من المصابين بسبب عامل وراثي وتاريخ اسري، لكن يوجد نصائح لتفادي الاصابه، ومنها النوم الكافي العميق، التمرينات الرياضيه تحت إشراف طبي، الغذاء السليم، التعامل الصحيح مع الانتكاسات المريضية، استعمال أدوات وأجهزة مساعدة مثل العكاز التي تقلل من الألم، وتقلل من تحميل وزن الجسم على مفاصل الساقين، والحرص على لف المفاصل المصابة أو ارتداء الملابس الدافئة لحمايتها من البرودة، الالتزام بإجراء الفحوصات لأعضاء الجسم، والتواصل مع أشخاص مصابين به لتبادل الخبرات حول كيفية التعامل معه، كما نفذت المكتبة الثقافية ورشة أعمال لعمل برواز من الكرتون، هذا بجانب عرض داخلى لفرقة السلام للموسيقى العربية.

أقام نادي أدب بيت ثقافة المرج ندوة ثقافية بمركز شباب الاندلس، أدارها الشاعر محمد الشحات محمد، ودارت حول أهمية التجديد ومواكبة مستحدثات العصر، والتفاعل مع القضايا المعاصرة، توكيدا للريادة الثقافية، خصوصا في مواجهة الجائحة، والدور الإقليمي والعالمي الذي تمثل فيه مصرنا الحبيبة دورا مهما، وأشارت إلى دور نوادي الأدب في دعم الأجناس الأدبية الجديدة، والتعاون مع الكيانات التي تعني بالثقافة واكتشاف المواهب، وتنمية قدراتها الإبداعية، واختتمت بأمسية شعرية مفتوحة، شارك فيها الشاعر عبدالباسط الغرابلي «رئيس نادي الأدب»، ومحمد عبداللطيف، وخالد محمد النسر، وروماني أبوالسعود، وعواطف إسماعيل، ومحمد المسعودي، كما شارك بالحضور المؤرخ محمد الدشناوي.

أخبار ذات صلة

0 تعليق