ورشة عمل بولندية لمفتشي الآثار وأخصائي الترميم بجبل النقلون بالفيوم (صور)

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اشترك لتصلك أهم الأخبار

صرح ابراهيم رجب مدير عام الأثار الإسلامية والقبطية بالفيوم، أن المعهد البولندي للاثار ينظم ورشة عمل بموقع عمل البعثة البولندية بالفيوم بمنطقة دير الملاك غبريال بمركز اطسا بالفيوم تحت عنوان «نتائج العمل الأثري ودراسة المواد الأثرية بجبل النقلون» على مدار 4 ايام حتى الاحد القادم والورشة يشارك فيها عدد كبير من الأثاريين من عدد من المحافظات وتناولت المناقشات امس أهمية المنطقة من الناحية الأثارية والتاريخية والأكتشافات التي تمت بها عبر المواسم السابقة .

وقال من المعروف أن البعثة البولندية تعمل بهذه المنطقة من عام 1986حتى الآن وتم اكتشاف العديد من المواد الأثارية المختلفة في المواسم السابقة من مومياوات وأدوات فخارية وعملات اثارية وأوراق بردي ونسخه هامه من الإنجيل المقدس .

واضاف من المنتظر أن تستكمل الورشة عملها داخل بيت السنارى بالقاهرة يوم الأحد القادم وتقام ورشة العمل تحت اشرافى ويرأس البعثة البولندية وفريق عمل الورشة روبرت ميهلر رئيس البعثة البولندية وسالم فوزي عبدالفتاح مفتش اثار بالمنطقة. وتأتى ورشة العمل ضمن خطة التدريب لوحدة التدريب بوزارة السياحة والآثار التي يرأسها الدكتور باسم جهاد

.وكانت البعثة البولندية التابعة لمعهد الآثار البولندية بالقاهرة في 2009 اكتشفت إناء صغير مزين من الفخار مليء بكمية كبيرة من العملات الذهبية والتي ترجع للعصر العباسي (750-1258م) وأن هذا الكشف عثرت عليه البعثة داخل أحد الحجرات الخاصة بالرهبان داخل دير الملاك بمنطقة وادي النقلون بالفيوم وأن العملات الموجودة داخل الإناء تتكون من 16 عملة كاملة و62 بقايا عملات ذهبية ترجع للعصر العباسي، وأنه أسفل أحد الحوائط عثرت البعثة على شمعدان ولمبة من الجاز مصنوعين من البرونز وإن هذا المبنى الخاص لحجرات الرهبان بني خلال القرن السادس الميلادي وإن المنطقة التي عثرت بداخلها على الإناء ترجع للقرن السابع الميلادي .وتوجد على هذه العملات كتابات باللغة العربية مثل«لا إله إلا الله محمد رسول الله» وحولها نقوش إسلامية.

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    185,922

  • تعافي

    143,575

  • وفيات

    10,954

أخبار ذات صلة

0 تعليق