جميلة عوض: هذا ما جذبني لدوري في «لازم أعيش»

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لاقتراحات اماكن الخروج

أعربت الفنانة جميلة عوض عن سعادتها الكبيرة بنجاح حكاية «لازم أعيش» من مسلسل «إلا أنا»، والذي وضعها في قائمة الأكثر نجاحًا من بين حكايات المسلسل، من خلال تقديم شخصية «نور» في دور مريضة البهاق.

وقالت جميلة، في حوارها مع إنجي على، اليوم الخميس، عبر برنامج «أسرار النجوم»، على نجوم إف إم: «كنت خايفة طبعا من الدور ولكن الحماس كان طاغيا بشكل أكبر، وكنت خايفة لأن البطل الذي أحبني يحب صديقتي وخشيت أن يكرهني الناس، وخايفة أيضا من أن شخصًا مصابًا بهذا المرض يشاهدني ويقول إن ما قدمته ليس له علاقة بما يحدث لهم في الواقع، ولكن الحمدلله من أول حلقة جاءت لي رسائل من أصحاب مرض البهاق بأنهم بالفعل يعانون مما قدمته على الشاشة».

وأضافت: «عرضوا عليّ الفكرة ووافقت على الفور، وكانت أسرع موافقة قدمتها لعمل عرض عليّ، وتكتشفين نفسك أنك تجدين قماشة لدور جديد وهذا كان متاحا لي في (تحت السيطرة) و(الضيف) ولكن في حدود، وما جذبني للدور مش الكلكعة اللي في الموضوع ولكن القضية بالفعل شغلاني مش مرض البهاق بعينه، ولكن مقاييس الجمال، كانت حاجات شاغلاني من وقت تواجدي في الجامعة، ومفيش حد منحنا روشتة وقال لنا هذه إنسانة حلوة وهذه مش حلوة أوي».

وأردفت: «لم أجلس مع مصابين بمرضى البهاق في الواقع احتراما لخصوصيتهم، ولكن شاهدت فيديوهات كثيرة وعرفت من مريم، ومن نجلاء الحديني المؤلفة قصصًا عن ناس جلسوا معهم، واعتمادي لتقديم الشخصية كان على مذاكرة الشخصية».

وعن أكثر مشهد كانت متخوفة منه، أوضحت جميلة: «كان مشهد المواجهة مع الشخص الذي تحبه وإنه بيعرف عن مرضها وتواجهه دون أي ميكيب أو تخفي البهاق الظاهر على جسدها، وأنا حتى الآن لم أشاهد المسلسل وفتحت أول 10 دقائق من أول حلقة وكنت خايفة التعب يظهر على أدائي».

وعن القضية التي تتمنى تقديمها مستقبلا، أشارت: «أحب أعمل حاجة استعراضية موسيقية والحاجات التاريخية والأسطورية، وأتمنى أن أعمل مع مخرجين كثر مثل كاملة أبوذكري ومروان حامد وشريف عرفة، ولو حاجة موسيقية أعمل مع والدي، ونفسي أشتغل مع تامر محسن مرة ثانية».

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    110,095

  • تعافي

    100,760

  • وفيات

    6,417

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق