التخطي إلى المحتوى

متابعينا الكرام نرصد لكم في هذا التقرير، أسباب التراجع الكبير في سعر الدولار الأمريكي مقابل الجنيه المصري في البنوك المصرية، فسعر الدولار من أهم الأخبار التي يحرص المواطن المصري على متابعتها بدقة شديدة، على محركات البحث يومياً لتأثيره المباشر علي حياة المواطن المصري، فمعروف للجميع أن إرتفاع سعر الدولار، يزيد من أسعار أغلب السلع الإستهلاكية المستوردة والعكس صحيح، ونحن نقدم بين أيديكم في هذا التقرير، أهم الأسباب التي أدت إلي التراجع في سعر الدولار أمام الجنيه المصري، لما للدولار من أهمية في إنهاء أغلب التعاملات التجارية الكبري، بالإضافة للمشروعات الإستثمارية.

وخلال نهايات شهر أبريل فقد الدولار 16 قرشاً من قيمته أمام الجنيه المصري، ومنذ بداية العام وتحديداً من يوم 2/1/2019 فقد الدولار 66 قرشاً، من قيمته أمام الجنيه المصري، فكان سعر الدولار يوم 2/1/2019 نحو 17,78 جنيهاً للشراء و17,88 جنيهاً للبيع، بينما سجل متوسط أسعار الشراء والبيع للدولار في أغلب البنوك المصرية اليوم الجمعة 13/9/2019، متوسط 16.37 جنيه للشراء و16.47 جنيه للبيع، وبذلك فقد الدولار 12 قرش من قيمته منذ بداية شهر سبتمبر الجاري، ومازال السعر في حالة عدم استقرار ونترقب أسعاره يومياً وننقلها لكم محدثة بأسعار البنوك المصرية.

أسباب تراجع الدولار أمام الجنيه المصري في البنوك 

إرتفاع قيمة التصنيف الإئتماني لمصر إلي B2 ساهم في زيادة ثقة المستثمرين الأجانب للدخول في السوق المصري. إصدار سندات دولية بقيمة 6 مليار دولار خلال الفترة الماضية بالإضافة إلي إستلام الشريحة الخامسة من قرض الصندوق الدولي. زيادة التدفقات النقدية الدولارية حيث أعلن السيد طارق عامر محافظ البنك المركزي أن حجم التدفقات الدولارية منذ تحرير سعر الصرف في نوفمبر 2016 بلغ 150 مليار دولار.  زيادة الإيرادات من السياحة التي شهدة إنتعاشاً كبيراً في 2018. زيادة تحويلات المصريين في الخارج بشكل كبير.  زيادة الإستثمارات الأجنبية المباشرة.  الإستثمار الأجنبي في أدوات الدين الحكومية.

قد يهمك معرفة سعر اليورو اليوم بالبنوك من هنا

تحديث الجمعة: يشهد سوق صرف الدولار  انخفاض عام في سعر البيع والشراء، بعد الإنخفاض المستمر من منتصف شهر مايو حتي الأن، ومازال الدولار يعاني من إنخفاض سعر الصرف الذي يشهده منذ الفترة الماضية في أسعار الشراء في نهاية التعاملات، ومن المتوقع إنخفاضه خلال الفترة القادمة، نظراً للأسباب التي تم ذكرها، وزيادة الإحتياطي الدولاري بالبنك المركزي الذي وصل إلي 46 مليار دولار حسب ما أعلنه البنك المركزي، ونتابع معكم بكل جديد أول بأول.

ونحن معكم أول بأول نقدم لكم أحدث أسعار البيع والشراء للدولار، وحركة سوق الصرف بالبنوك يومياً، حيث أهمية الدولار لكثير من رجال الأعمال والمستوردين، فهو العملة الرئيسية في إنهاء التعاملات التجارية الكبيرة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *