التخطي إلى المحتوى

أعلن وزير القوي العاملة والهجرة والتدريب محمد سعفان، بأنه قد تلقي تقريراً من التمثيل العمالي التابع للقنصلية المصرية في الرياض وجدة في المملكة العربية السعودية، يكشف عن أن وزارة الداخلية السعودية، قد أصدرت قراراً بالسماح بالقدوم المباشر من 6 دول إلى المملكة وهذه الدول من بينها جمهورية مصر العربية بالإضافة إلى اندونيسيا وباكستان والبرازيل وفيتنام والهند، دون أن يكون هناك حاجة إلى عزلهم 14 يوماً.

القوي العاملة تعلن موعد السفر المباشر بين مصر والسعودية دون أية قيود

واشار التقرير الذي أعده رئيس المكتب العمالي في  مدينة جدة وليد عبد الرازق أحمد، بأنه سوف يتم الاكتفاء فقط بتطبيق الحجز المؤسسي عليهم لمدة 5 أيام دون أن يتم النظر عن تحصينهم خارج المملكة وسيكون ذلك اعتباراً من يوم الأربعاء المقبل الموافق 1 ديسمبر 2021.

وأشار التقرير بأن تلك الموافقة الكريمة من قبل السلطات في المملكة العربية السعودية، يعد بمثابة خبر سار لكافة الفئات الراغبة في السفر إلى المملكة والذين يقدر عددهم نحو مليون وستمائة ألف عامل مصري، خاصة العاملين الذين حصلوا على تأشيرات جديدة، والذين تأخر سفرهم إلى المملكة العربية السعودية عدة مرات بسبب إغلاق الطيران المباشر بين مصر والمملكة، مع رفض أصحاب الأعمال في تحمل تكاليف السفر ترانزيت.

حيث كان يتم كلما انتهت مدة صلاحية الكشف الطبي إعادته مرة أخري مما أدي إلى زيادة العبء والتكاليف على العاملين الراغبين في السفر إلى المملكة والذين يقدر عددهم بعشرات الآلاف من أصحاب التأشيرات الجديدة.

وفي ذات السياق قال الملحق العمالي المصري في مدينة الرياض أحمد رجائي، بأن هذا القرار الجديد الذي أصدرته المملكة سوف يستفيد منه الفئات الآتية:-

  • أصحاب الأعمال السعوديين الذين قاموا بتجميد اجراءات استخراج تأشيرات عمل جديدة حيث أثر ذلك القرار بالسلب على أعمالهم.
  • أصحاب تأشيرات الزيارة من غير فئات الكوادر.

يذكر أنه منذ ظهور جائحة كورونا المستجد منذ ما يقرب من عامين اتخذت المملكة العربية السعودية اجراءات صارمة على الأفراد الراغبين في القدوم إليها من عدد من دول العالم ومن بينها مصر، حيث أثر هذا القرار بالسلب على العمالة المصرية الراغبة في السفر إلى المملكة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *